التسويق بالعمولة : دليل شامل للمبتدئين 2020 سيجعل منك محترفا

0 6

قبل أن نتعمق في ماهية التسويق بالعمولة، من المهم أولاً أن يكون لديك سياق ومنظور حول ذلك.

على سبيل المثال، إذا كنت شخصًا يتطلع إلى أن تكون تابعًا – يشار إليه أيضًا باسم شريك أو ناشر – فأنت على الأرجح تريد معرفة ما يعنيه الانضمام إلى البرنامج التابع للعلامة التجارية، وأفضل الممارسات للترويج لمنتجاتها أو خدماتها المختلفة، وكيف يتم تعويضك مقابل القيام بذلك، وما إلى ذلك.

يدرك رواد الأعمال الأذكياء الذين يديرون نشاطًا تجاريًا مزدهرًا أن هناك دائمًا المزيد الذي يمكنهم فعله لجعل هذا النشاط التجاري ينمو. تتمثل إحدى طرق نقل الأشياء إلى المستوى التالي في العثور على مصدر بديل للدخل. لا يعني هذا بدء نشاط تجاري ثانٍ، ولكن إيجاد طرق لتكملة، وتنمية نشاطك التجاري من خلال تقديم قيمة أكبر لعملائك ومتابعيك.

إذا كنت لا تعمل بالتسويق بالعمولة، فقد حان الوقت للتفكير في الاستفادة من تدفق الإيرادات المربح هذا، و مساعدة الآخرين في الربح معك.

 ما هو التسويق بالعمولة؟

 ما هو التسويق بالعمولة؟

التسويق بالعمولة هو شكل من أشكال التسويق عبر الإنترنت، حيث تقوم الشركات (يشار إليها أحيانًا بالمعلنين أو التجار) بالدفع للأشخاص (الشركات التابعة)، بناءً على أدائهم في الترويج لمنتجاتهم أو خدماتهم المختلفة للعرض عبر رابط تابع.

باختصار، إذا كنت شركة تابعة (يشار إليها أيضًا بالناشر)، فإنك تستخدم مهاراتك كمسوق لإحالة جمهورك إلى المنتج الخاص بالشركة. عندما يقرر شخص ما من جمهورك شراء منتج أو اتخاذ إجراء بناءً على توصيتك، فإنك تحصل على عمولة.

أفضل شيء في التسويق بالعمولة هو أنه يمكنك القيام بذلك على نطاق واسع. بصفتك جهة تسويق تابعة، يمكنك الترويج لمنتجات العديد من الشركات المختلفة، وكسب عمولات منها جميعًا.

أهمية التسويق بالعمولة :

– بالنسبة للشركات :

1- يحسن الرؤية :

من السهل جدًا بدء التسويق بالعمولة، فهو طريقة رائعة لتحسين ظهور علامتك التجارية. كما يُمكّن الشركات من الوصول إلى قواعد عملاء مختلفة في جميع أنحاء العالم وبالتالي، يجلب كميات هائلة من حركة المرور على الويب، مما يزيد هذا من عدد المبيعات.

2- انخفاض التكاليف :

التسويق بالعمولة ذو فائدة كبيرة و تكلفة اقل. لذلك، ستدفع الشركة لشركة تابعة فقط عندما يقدم تحويلات عالية الجودة وافقت عليها الشركة، وهذا يضمن عدم إهدار المال التي تقوم بها الشركة وتوليد العوائد، مما يقلل من المخاطر التي تتعرض لها الشركة تلقائيًا.

– بالنسبة للأفراد :

  • يقدم التسويق بالعمولة العديد من الفوائد للمسوقين (أي أنت)، أحدها سهولة استخدامه. يتضمن الجانب الخاص بك من المعادلة ببساطة التعامل مع الجانب “التسويقي” لبناء منتج، وبيعه للعملاء.
  • التسويق بالعمولة منخفض المخاطر. نظرًا لعدم وجود تكلفة للانضمام إلى البرامج التابعة، يمكنك البدء في جني الأموال من خلال منتج أو خدمة تابعة قائمة دون أي استثمار مقدمًا.
  • أخيرًا، يوفر التسويق بالعمولة الناجح إمكانية زيادة أرباحك بشكل كبير.

مزايا و عيوب التسويق بالعمولة :

مثل معظم فرص كسب المال الأخرى عبر الإنترنت، فإن التسويق بالعمولة له مزايا وعيوب.

المزايا :

  • يكتسب التجار مكانًا أوسع لبيع منتجاتهم وخدماتهم، مما يؤدي إلى المزيد من العملاء والمزيد من المبيعات.
  • يعتبر التسويق بالعمولة طريقة سهلة لإنشاء مصادر دخل إضافية، لناشري ومالكي مواقع الويب. كما تولد اللافتات التسويقية لمنتجات التجار مبيعات فورية حيث يحصلون على عمولة.
  • ليس على الشركة التابعة أن تقلق بشأن دعم العملاء، والصداع المتعلق بالتجارة الإلكترونية، حيث أن العمل بالتسويق بالعمولة، يتولى التاجر كل شيء؛ كل ما يحتاجه هو الترويج للمنتج وإعادة بيعه.
  • المسوق بالعمولة يتمتع برفاهية كونه رئيس عمله. يمكنه العمل لساعات قليلة أو أكثر، ويحقق دخلًا على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع أينما كان موجودًا في العالم باستخدام جهاز كمبيوتر محمول واتصال بالإنترنت، يمكن لأي شخص العمل حتى أثناء الاستمتاع بإجازة.

العيوب :

  • يجوز للشركات التابعة الدخول في إعلانات كاذبة، ومضللة من أجل الحصول على عمولات من المبيعات. قد تقدم الشركات التابعة عديمة الضمير مطالبات ووعود فيما يتعلق بالمنتج والخدمات، والتي تكون خاطئة تمامًا أو مبالغًا فيها للغاية. في مثل هذه الحالات،  يتلقى التاجر عادة شكاوى ويفقد أي مستهلك محتمل.
  • قد يعد التجار بعمولات عالية لجذب منتسبين جدد، ثم يخفض معدلات العمولة بعد أسبوع أو أسبوعين.
  • يمكن لمخترقي الروابط اختراق، و سرقة الروابط التابعة، والحصول على عمولات دون تبعية أو ائتمان.
  • هناك أيضًا، إعلانات كاذبة أو استخدام غير قانوني للأسماء التجارية أو الشعارات أو العلامات التجارية.

كيف يمكنني أن أصبح مسوق بالعمولة؟

الآن، بعد أن قمنا بتغطية جزء مميزات و عيوب التسويق بالعمولة، حان الوقت للتركيز على الموضوع الرئيسي : كيفية بدء التسويق بالعمولة.

فيما يلي، 03 خطوات بسيطة حول كيفية أن تصبح مسوقًا بالعمولة :

كيف يمكنني أن أصبح مسوق بالعمولة؟

الخطوة 01 : انضم إلى شركة تابعة

يعد العثور على شبكة أو برنامج تابع لائق، أمرًا مهمًا عند البدء كمسوق تابع. بعض شبكات التسويق بالعمولة أفضل من غيرها، لذلك عليك دائمًا البحث.

إليك أهم شبكات تابعة   :

  • برنامج شركاء أمازون.
  • شبكة شركاء ايباي.

بعد الاشتراك في إحدى الشبكات التابعة، ستتمكن من تصفح المنتجات، والخدمات المختلفة المتاحة للانضمام إليها. كما سترى ما تقدمه الشركات كنسبة مئوية من العمولة لتختار الأفضل بالنسبة لك كمسوق.

الخطوة 02 : ابحث عن علامة تجارية معينة أو منتج أو خدمة تريد العمل معها

هناك مئات الآلاف من المنتجات والخدمات، لكن كل ما عليك فعله هو معرفة المنتجات أو الخدمات التي تريد الترويج لها.

لذا، كيف تعرف المنتجات التي يجب أن تروج لها؟

حسنًا، لا توجد طريقة سهلة لمعرفة ذلك، لكن هناك عوامل التي يجب وضعها في الاعتبار :

  • الشغف : عند البدء كمسوق بالعمولة، أوصي بأن تصبح تابعًا لمنتج أو خدمة تحظى بصدى لها، ولديك مستوى معين من الشغف بها. إذا كان لديك اهتمام بالشيء الذي تحاول بيعه، فمن المرجح أن يظهر في رسالتك التسويقية، وقد يؤدي ذلك إلى زيادة التحويل لزيادة المبيعات، و تحطيم رقم العمولات.
  • الخبرة : إنها ميزة كبيرة، إذا كانت لديك خبرة في المنتج أو خبرة فيما يتعلق بالتسويق بالعمولة. ستضمن تجربة المنتج أو الخدمة بشكل مباشر التحدث بصدق عن تجربتك الخاصة، وسيضيف مصداقية لما تقوله. كما أنه سيبني إحساسًا بالثقة مع جمهورك وعملائك.
  • المنتجات المتخصصة : كلما زادت المنتجات المتخصصة، كلما كان بيعها أسهل. إذا اتجهت إلى نطاق واسع، فستجد صعوبة أكبر في تحويل زوارك.

بمجرد العثور على المنتجات أو الخدمات :

قم بإنشاء موقع ويب أو وسائط أخرى يحمل المنتجات أو الخدمات التي ستروج لها، وأضفها كقناة إلى الشبكة التابعة.

تقدم بطلب لتصبح شركة تابعة للشركة التي تريد الترويج لها، و ذلك من خلال شبكة تابعة. تختلف هذه العملية لكل شبكة، ولكن بشكل عام، يجب أن تبحث عن زر “الانضمام”. لا تقلق في بعض الأحيان، يستغرق الأمر بضعة أيام للحصول على الموافقة.

إذا تم قبولك، فستتلقى رابطًا فريدًا يُعرف باسم ارتباط الإحالة الخاص بك. تتم إضافة هذا إلى موقع الويب الخاص بك بحيث يكون تباع للشركة التي تريد الترويج لها. في كل مرة ينقر فيها شخص ما على الرابط ، سيتم نقل العميل المحتمل إلى العناصر أو المنتجات أو الخدمات أين تتم عملية البيع.

الخطوة 03 : زيادة العملاء وكسب نسبة مئوية

تمثل الخطوة الأخيرة في الحصول على العملاء، وتحقيق المبيعات، وكسب الدخل.

هذا يعني أنك بحاجة إلى معرفة كيفية زيادة حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك. بالطبع، هذا ليس بالأمر السهل دائمًا.

ولكن مع الجهود المستمرة لفترة أطول، سيزيد جمهورك ببطء، وتبدأ في زيادة المبيعات.

إليك 3 نصائح أساسية للعمل على ذلك :

  • تعلم SEO (تحسين محركات البحث) : تحسين محرك البحث، في الأساس هو فن جعل موقع الويب الخاص بك يحتل مرتبة عالية في  Google إذا تمكنت من ترتيب موقعك، بناءً على الكلمات الرئيسية ذات الصلة بمكانتك، فستحصل على الكثير من المبيعات القادمة، وسيكون التحويل سهلاً.
  • استخدم مواقع التواصل الاجتماعي : قم بالإعلان عن موقعك على وسائل التواصل الاجتماعي. انشر محتوى قيمًا حول موضوعك لإثارة فضول الناس ورغبتهم في زيارة موقع الويب الخاص بك، وفي النهاية قد يؤدي هذا إلى الرغبة في الشراء.

أدوات التسويق بالعمولة التي سوف تساعدك في تحقيق أهدافك :

أدوات التسويق بالعمولة التي سوف تساعدك في تحقيق أهدافك

1- اداة SEMrush :

SEMrush  هي واحدة من أبرز أدوات البحث عن الكلمات الرئيسية، و تحسين محركات البحث، والأهم من ذلك تحليل المنافسين. هذه الأداة موثوق بها من قبل شركات تسويق الإنترنت البارزة، والشركات حول العالم.

بصفتك مسوق بالعمولة، من المهم تحليل إستراتيجية تسويق المحتوى لمنافسيك. يمكن لـ SEMrush تتبع العديد من العوامل، وتحليل المنافسين وما إلى ذلك.

تتيح لك أداة SEMrush إجراء تحليل مفصل، وتقييم لمحتوياتك الحالية. هذه طريقة رائعة لتتبع أهداف تسويق المحتوى الخاصة بك. وازن استراتيجيات تسويق المحتوى الخاصة بك، واستخدم اقتراحات SEMrush لتحسين جودة المحتوى لزيادة التأثير.

2- اداة Ahrefs :

Ahrefs  هي أداة مهمة أخرى للبحث عن الكلمات الرئيسية. في التسويق بالعمولة، إنها إحدى الأدوات التي تشتد الحاجة إليها لجعل موقعك على الويب مناسبًا عن طريق تحسين محركات البحث. كما تسهل Ahrefs على المسوقين التابعين تحسين مواقعهم بسرعة، وكفاءة أكثر. وبهذه الطريقة يمكنهم كسب المزيد من العملاء عن طريق تصنيف مواقع الويب الخاصة بهم في المراتب الأولى، مما يمنحهم هذا مزيدا من المبيعات.

منصات التسويق بالعمولة :

1- Flippa :

Flippa هو في الأساس سوق على الإنترنت حيث يمكن شراء أو بيع مواقع الويب لتحقيق الربح. قد تكون هذه منصة أساسية للأشخاص الذين يتطلعون إلى القفز في عملية تطوير موقع تابع مزدهر من الصفر. مع Flippa، يمكنك العثور على موقع ويب في مجال تخصصك جاهز للعمل مع سجل حافل.

بالنسبة للعديد من المسوقين بالعمولة، يعد هذا مكانًا مثاليًا للبدء في رحلة التسويق بالعمولة. يوفر Flippa فرصة للمسوقين التابعين للمزايدة على موقع تابع، كما تسمحFlippa للمسوقين بالعمولة بشراء مواقع الويب القائمة على الشركات التابعة.

2- CJ Affiliate :

CJ Affiliate هي شبكة التسويق العالمية الرائدة، والمتخصصة في برامج الدفع مقابل الأداء. الهدف الرئيسي، ومنظور نظام الشبكة هو دفع النتائج للأعمال في جميع أنحاء العالم. إنها تساعد في ربط المتاجر بالمسوقين لتتمكن من الوصول إلى ملايين المستهلكين عبر الإنترنت كل يوم. هذا شائع للغاية بين الشركات التابعة، والناشرين عبر الويب.

يمكن أن يكون CJ Affiliate بوابة ذكية للمسوقين التابعين لبدء أعمالهم التابعة. إنها تجعل من السهل على المسوقين بالعمولة في كل مكان، بناء علاقات مفيدة تزيد من نسبة العملاء و المبيعات.

3- موقع Ebay :

موقع Ebay

أكثر من مليار قائمة من مجموعة واسعة من فئات المنتجات، يشترك البرنامج التابع لـ Ebay في الكثير من المزايا نفسها مثل  Amazon –  معدلات التحويل العالية والمعروفة، ومجموعة متنوعة من المنتجات.

تدفع شبكة eBay Partner Network عمولة من 50٪ إلى 70٪ من رسوم المزاد – وليس سعر البيع. لكل عنصر يتم بيعه، تحصل eBay على تخفيض عن طريق فرض رسوم مزاد على البائع. ثم تكسب نسبة مئوية من الإيرادات التي تكسبها eBay من هذا الشراء، بناءً على فئة المنتج.

4- موقع Amazon :

يعد Amazon أحد أشهر منصات التسوق عبر الإنترنت، في العالم لذلك إذا كنت تبحث عن شراء شيء ما، فمن المحتمل أن تجده على  Amazon.

تتمثل إحدى المزايا الرئيسية للقيام بالتسويق بالعمولة مع Amazon في أن الناس يعرفون الشركة بالفعل ويحبون التسوق هناك، لذلك ليس من الصعب بيع أي منتج على أمازون. تتمتع الشركة بمعدلات تحويل عالية جدًا، خاصة في أيام العطلات.

تدفع Amazon Associates عمولات بين 1٪ و 10٪، اعتمادًا على الفئة التي يقع ضمنها المنتج الذي تم شراؤه. أكثر العناصر قيمة للترويج هي الملابس ومنتجات التجميل الفاخرة، وكلاهما يمكن أن يكسبك تخفيضًا بنسبة 10٪ على السعر.

بالإضافة إلى ذلك، إذا انتهى المطاف بشخص ما على أمازون من خلال الرابط الخاص بك واشترى شيئًا آخر غير ما يرتبط به المحتوى الخاص بك، فبإمكانك الحصول على عمولة على عربة التسوق الخاصة بالمستخدم بالكامل.

5- Bluehost :

Bluehost وهو نظام أساسي لاستضافة مواقع الويب، يدعم أكثر من مليوني موقع ويب، يقدم برنامجًا رائعًا لأي شركة أو رائد أعمال يتطلع إلى تحقيق الدخل من مدونته أو موقعه على الويب. إذا قمت بالترويج لمنتجات أو خدمات Bluehost على مدونتك الخاصة أو موقع الويب الخاص بك (إما من خلال لافتات أو روابط مخصصة)، فيمكنك أن تكسب من 65 دولارًا إلى 130 دولارًا لكل عملية بيع يتم الحصول عليها من موقع الويب الخاص بك، و هي عمولة جد رائعة.

والأفضل من ذلك كله، أنه مجاني للانضمام إلى برنامج التابعين لهم، ويقدم Bluehost تتبعًا موثوقًا به لضمان حصولك على رصيد لكل عميل متوقع تقدمه لهم أو يشتري استضافة bluehost من مدونتك أو موقع الويب.

نصائح مهمة تساعد في النجاح والربح كمسوق بالعمولة :

نصائح مهمة تساعد في النجاح و الربح كمسوق بالعمولة

فيما يلي، أهم 03 نصائح أساسية سأقدمها لك إذا كنت تفكر في العمل على التسويق بالعمولة :

1- التسويق بالعمولة سهل – لا تبالغ في تعقيد العملية

من السهل حقًا أن تبدأ كمسوق بالعمولة، لذلك لا تبالغ في تعقيد العملية.

الحقيقة هي أن معظم الناس لا يبدأون أبدًا لأنهم يعتقدون أنه صعب للغاية. وفي كثير من الأحيان، يحاولون تعلم كل شيء عن التسويق بالعمولة قبل البدء حتى في فتح وعمل موقع الويب الأول الخاص بهم.

الأمر ليس بهذه الصعوبة حقًا، فقط ابدأ.

ما هو صعب هو أن تكون مرنًا بما يكفي لمواصلة العمل الجاد لمدة 3-12 شهرًا على الأقل، لرؤية النتائج الجيدة.

2- قم بالترويج للمنتجات التي تعرفها

من المهم جدا أن تفهم، وتؤمن بالمنتج أو العلامة التجارية التي تروج لها. لذا اختر منتجًا يمكنك فهمه.

ثم تعرف حقًا على جمهورك المستهدف : أفضل طريقة للوصول إليهم، وما يرغبون في شرائه.

إن وجود جمهور لديه اتصال بالمحتوى، والمنتجات الخاصة بك يعني أنه من المرجح أن يشتري الأشياء التي توصي بها. أنت عبر موقعك أو مدونتك. لذلك، فإن هدفك الأول هو أن تصبح شخصية مرجعية في المنتجات التي تنوي الترويج لها.

3- كن واقعيًا بشأن ماهية التسويق بالعمولة

ليكن في علمك أن التسويق بالعمولة ليس خطة أو طريق للثراء السريع، وأن الدخل ليس دائمًا مستقرًا.

ستنجح إذا عملت بجد، لكن الأمر سيستغرق الكثير من الوقت. فالوقت هو منافسك الحقيقي. يجب أن تكون مستعدًا عقليًا لقضاء الوقت، والتحلي بالصبر، والعمل الجاد.

الأسئلة الشائعة حول التسويق بالعمولة :

فيما يلي، مجموعة من الأسئلة التي قد تتبادر في ذهنك قبل البدء في التسويق بالعمولة :

1- هل يكلف الانضمام إلى برنامج التسويق بالعمولة؟

لا توجد رسوم للانضمام إلى البرنامج التابع للتسويق بالعمولة. مع ذلك، ستتحمل بعض استراتيجيات الترويج تكلفة إذا اخترت استخدامها. على سبيل المثال، في حين أن مدونتك لن تكلفك أي شيء سوى وقتك، فإن التسويق بالدفع لكل نقرة وحملات البريد الإلكتروني، وإعلانات مواقع التواصل الاجتماعي سيتطلب استثمارًا.

2- هل تحتاج إلى مؤهلات لتصبح مسوقًا بالعمولة؟

الحقيقة هي أن كل شخص يمكن أن يصبح مسوقًا تابعًا، ولا توجد مؤهلات قياسية.

ومع ذلك، فإن معرفة كيفية كتابة محتوى و التسويق له في المدونة أو موقع الويب، أو إجراء مراجعة، أو إنشاء مقطع فيديو كلها ميزة كبيرة أنت مضطر إلى إتقانها. لكن لا تقلق كل ما ذكرناه، يمكن تحقيقه بالعمل المتواصل و الصبر.

3- هل التسويق بالعمولة مخطط هرمي؟

لا ليست كذلك.  فكر في الأمر على أنه عمولة فقط و مبيعات.  يتم الدفع لك فقط في كل مرة تقود فيها عملية بيع إلى شركة.

4- كيف يعمل التسويق بالعمولة ؟

بصفتك شريكًا، يتم الدفع لك مقابل الأداء و عدد المبيعات. فيما يلي، الأنواع الثلاثة للنماذج القائمة على الأداء الشائعة في التسويق بالعمولة :

– الدفع لكل نقرة (PPC) :
الدفع لكل نقرة (PPC)

يتم الدفع للشركة التابعة مقابل جميع النقرات الصالحة، بغض النظر عما إذا كانت هذه النقرات قد أدت إلى مبيعات أو عملاء متوقعين.

– الدفع لكل عميل محتمل (PPL) :

تدفع الشركات عمولة ثابتة لكل إجراء مؤهل يتم إنشاؤه بواسطة نقرة. قد يتضمن هذا الإجراء أشياء مثل تثبيت أحد التطبيقات، أو إرسال نموذج عبر الإنترنت، أو الاشتراك في إصدار مجاني معين، أو إكمال استطلاع قصير.

– الدفع لكل بيع (PPS) :

تدفع الشركات نسبة مئوية من جميع المبيعات المؤهلة. هذه النسبة متفق عليها بين الشركة، والشركات التابعة لها.

يعد التسويق بالعمولة طريقة جيدة لبدء التسويق عبر الإنترنت. سيتمكن المسوق التابع المتحمس من تحقيق دخل من منزله دون القلق بشأن إنتاج منتج أو خدمة خاصة به.

اترك رد